أحمد عبد الحق

صحفي سوري.

السوق الجديد على الحدود التركية السورية

تمت عملية العبور هذه بتنسيق مع ضباط أتراك مقابل مبالغ مالية تُقَدَّر بأكثر من ألفي دولار (حسب مقابلاتنا على الأرض)، كما أن هناك جهاديين أخرين من بينهم شيشانيين وأوزبك وقوقازيين دخلوا بعلم الاتراك إلى الداخل التركي إما لتلقي العلاج أو لاستلام أموال أو تحويلها.

أكمل القراءة »