تأمين العراق: نقاش مع رئيس البرلمان العراقي

يعتذر المركز عن عدم عقد النقاش مع رئيس مجلس النواب العراقي السيد سليم الجبوري نظراً لتغير خطط سفره.

تمكنت القوات العراقية من السيطرة على أخر المعاقل القوية لتنظيم داعش في الموصل، ولكن التحديات باقية؛ الأسئلة حول عملية المصالحة فيما بعد داعش مطروحة في ظل سعي القوات المسلحة لتحديد واعتقال مقاتلي التنظيم الباقيين في المدينة، فيما تسعى الحكومة العراقية والمجتمع الدولي لإعادة الخدمات الأساسية، وإعادة بناء المجتمعات المحلية عقب انتهاء الصراع. كيف يمكن لتعاون عراقي-أمريكي أن يضمن مصالحة في الموصل في فترة ما بعد داعش؟ وفي نهاية المطاف تأمين مستقبل العراق من التطرف.  

يدعوكم مركز رفيق الحريري للشرق الأوسط بالمجلس الاطلنطي، للمشاركة في نقاش مع رئيس مجلس النواب العراقي السيد سليم الجبوري حول هذه الموضوعات، حيث سيعرض لأخر التطورات فيما يتعلق بالمعركة ضد داعش، ومناقشة الجهد المستمر لمكافحة كل أشكال وأنواع التطرف في العراق.

المشاركون

السيد سليم الجبوري

رئيس مجلس النواب العراقي

د. ريناد منصور (عبر سكايب)

باحث، برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في تشاتمهاوس

ويقوم بإدارة النقاش السفير فريدريك هوف مدير مركز رفيق الحريري للشرق الأوسط.

ويمكنكم المشاركة في النقاش من خلال صفحتنا على فيسبوك وعلى تويتر من خلال هاشتاج ACIraq#. 

اشترك في نشرتنا التسجيل

مركز رفيق الحريري للشرق الأوسط

بقيادة خبراء مقيمين، يقوم مركز رفيق الحريري بدراسة قضايا حل النزاعات وإعادة الإعمار/الإصلاح الاقتصادي، والتغيرات المجتمعية.

شاهد أيضاً

أزمة المياه: كيف تم تحويلها إلى سلاح في الصراع اليمني

يظل الموقف شديد الخطورة، خاصة بالنسبة لليمن، حيث أدى تحويل المياه لسلاح إلى وصول الصراع لحالة حرجة. تقدر الأمم المتحدة أن 14 مليون نسمة، نصف سكان اليمن، يواجهون حالة ما قبل المجاعة. تعد المياه واحدة من أوجه الصراع المعقد هناك، ويظل من الصعوبة تحديد إلى مدى قد أدت إلى مزيد من العنف.

الترحيل غير الشرعي للاجئين السوريين في تركيا

مع استمرار السلطات التركية في رفض إعادة فتح مراكز استقبال الحماية المؤقتة منذ أكثر من عام في معظم الولايات الحدودية، ووقف منح الفارين من الحرب بطاقة الحماية المؤقتة التي تخول صاحبها حق البقاء والحصول على الرعاية الطبية والدراسة والمساعدات الاجتماعية، يعيش آلاف اللاجئين السوريين في تركيا هاجس الترحيل القسري بشكل دائم.

إعادة احياء محادثات السلام في اليمن: ماذا بعد؟

مع ارتفاع عدد القتلى في الحرب الأهلية في اليمن، فإن الحاجة الماسة للسلام تتناقض مع الآمال المتفرقة في عملية سلام. بعد أشهر من التأخير، أعلنت قوات الحكومة والمتمردين في يوم 19 نوفمبر/تشرين الثاني نيتهم تجميد العمليات العسكرية بصورة مؤقتة